Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email

8 نصائح للقراءة بطريقة صحيحة وممتعة!

هل ترغب في أن تصلك مقالاتنا أولاً بأول؟ اشترك في قائمتنا البريدية المجانية. اضغط هنا

ثمانية نصائح للقراءة بطريقة صحيحة وممتعة!

مما لا شك فيه أن القراءة أداة مهمة في تطوير الإنسان وتنمية مهاراته، فهي غذاء أساسي وضروري للعقل، ولكن للأسف فإن الاهتمام بالقراءة في العالم العربي ضعيف، فحسب الإحصائيات إن معدل القراءة للشخص الواحد يبلغ في المتوسط (6) دقائق تقريباً في اليوم.

وهذه الإحصائية إنما تعكس عدم الوعي الكافي بقيمة القراءة وأهميتها، ولذلك يتوجب علينا أن نسأل أنفسنا: لماذا نقرأ؟  فالقراءة تجعلنا أكثر ثقافة وإدراك ووعي، وأكثر ثقة بأنفسنا، وأكثر لباقة في التعامل مع الآخرين، وهي أعظم طريقة للتعلم والتأمل، كما تزيد من كفاءتنا وفاعليتنا، وتجعلنا أكثر قدرة على مواجهة الأزمات في الحياة.    

كما يلح علينا سؤال آخر لا يقل أهمية عن سؤالنا السابق، ألا وهو: هل نقرأ بالطريقة الصحيحة؟ ومن هنا

مقال قد يهمك ايضا: أهمية وجود غاية لحياتك و كيف تعمل على تحقيقها

أقدم إليكم ثمان نصائح لكي نقرأ بطريقة أفضل وأكثر إمتاعاً:

تخصيص الوقت

خصص وقتاً كل يوم للقراءة، واجعلها روتينياً يومياً، ولو كان لدقائق محدودة كبداية، واختر مجالاً تحبه وتستمتع به، لكي يحفزك على قراءة المزيد.

أوقات الانتظار

استغل أوقات الانتظار في المواصلات أو المصالح الحكومية في القراءة، واستثمر أوقات الفراغ بالبيت في قراءة ما تحبه ويضيف إلى معلوماتك. 

الكتب المسموعة

استعمل الكتاب المسموع، فهو طريقة سهلة وعملية تستطيع من خلالها الاستماع إلى الكتاب أثناء القيادة، أو المشي، أو ممارسة الرياضة.

حدد الوقت المناسب

اختر التوقيت المناسب للقراءة، فلا تقرأ وأنت مرهق، فلكل منَا توقيت ذهبي يناسبه للاستمتاع بالقراءة.

أهمية المكان للقراءة

اختر المكان المناسب والوضعية المريحة للقراءة، فالمكان الهادئ يساعدك على التركيز ويهيئ الأجواء المناسبة للتأمل والاستمتاع بالقراءة.

خذ نظرة عامة

قم بتصفُح الكتاب قبل قراءته، فهذا يساعدك على تكوين فكرة مبدئية عن الكتاب، ويجعلك تتخذ القرار بشأن الاستمرار في قراءة الكتاب لو انجذبت للموضوع، أو استبداله بغيره لو لم تكن مهتم بموضوع الكتاب أو فكرته.

تعود أن تتلفظ الكلمات

لا تتلفظ بالكلمات أثناء القراءة، فهذا يبطء القراءة، ويعطِلك، ويصيبك بالملل.

حافظ على تركيزك

لا تشتت نفسك بأشياء أخرى أثناء القراءة، فتفقد تركيزك واهتمامك بقراءة الكتاب.

أخيراً، علينا أن نعلم أن القراءة سنة ربانية، فنحن امَة (اقرأ)، فلنمارس القراءة بانتظام، ولنجعل منها عادة ممتعة، فهي تمنحنا الكثير والكثير في مقابل بذل القليل.

اشترك الآن!

قائمتنا البريدية مجانية، ولا نشارك معلوماتك أبداً!