fbpx

أبرز 4 قصص لاستخدام إستراتيجية الـ UGCالمحتوى الذي ينشئه المستخدم – الجزء الثاني

أبرز 4 قصص لاستخدام إستراتيجية الـ UGCالمحتوى الذي ينشئه المستخدم – الجزء الثاني

مشاركة المقالة على المنصات الاجتماعية

Facebook
Twitter
LinkedIn

المحتوى الذي ينشئه المستخدم هو محتوى يصنعه المستخدم بنفسه ويشمل أشكالاً كثيره كالصور الفتوغرافية والفلوجات والبودكاست و الموسيقى بل وأيضاً الأفلام القصيرة وغيرها الكثير.

تساعد هذه الإستراتيجية الشركات على إستخدام المستخدمين كأفرادٍ من ضمن فريق صناعة المحتوى للشركة مما يضمن غزارة الأفكار بشكلٍ كبير وبشكلٍ مختلف وبجميع أنواع المحتوى.

بعض الشركات تجعل قابلية النشر مفتوحة لكل المستخدمين بمجرد ان يشير المستخدم إلى إسم العلامة التجارية على إحدى منصات التواصل وهناك بعض الشركات التي تقوم بمشاركة أعمالٍ معينه فقط و تعطي الإذن لظهورها.

لذلك إذا أردت معرفة تفاصيلٍ أكثر عن إستراتيجية المحتوى الذي ينشئه المستخدم UGC يمكنك قراءة مقال ما هو الـ UGC و4 مميزاتٍ للتسويق يإستخدام المحتوى الذي ينشئه المستخدم – الجزء الأول

أما في هذا المقال من بزنس بالعربي فحديثنا عن أبرز 4 قصص لاستخدام إستراتيجية الـ UGC المحتوى الذي ينشئه المستخدم

إستراتيجية الـ UGC ربما تكون من أكثر التطبيقات استخداماً من قبل الشركات وفي الحقيقة يمارس المستخدمون هذا بشكل تلقائي حتى بدون معرفتهم بأنهم صناع محتوى لأنه بكل بساطة منصاتٌ مثل YouTube وFacebook وTikTok وTwitter وموقع المعلومات الشهير Wikipedia

أساس عملها قائمُ على إٍستراتيجية المحتوى الذي يُعده المستخدم بنفسه، عندما يقوم أحدهم بنشر فيديو على يوتيوب فإن المنصة هنا هي مستضيف وليست صانعه بل الصانع هو المستخدم وذلك نفس الشئ مع باقي المنصات بإختلاف طبيعة المحتوى الذي تقدمه إضافةً إلى بعض المواقع التي تتيح للمستخدمين فرصة صناعة المحتوى ولكن النشر يكون بالموافقة على ظهور هذا المحتوى أم لا.

إستراتيجيات إتبعتها العلامات التجارية في صناعة المحتوى المُقدم من العملاء UGC

أولا: شركة Free People

متخصصة في مجال الملابس متوسطة السعر إلى المرتفعه، هذه الشركة قبل عامين استطاعت استخدام هذه الإستراتيجية بشكلٍ رائع لتخدم مصلحتها بشكلٍ فعال فقد قاموا بإنشاء هشتاج أو وسم باسم FPMe# هذا الوسم كان خاصاً فقط بهؤلاء اللذين قاموا بعمليات شراءٍ من فروع الشركة وكان الهشتاج يحمل جميع قصص المستخدمين مع شراء الملابس من Free People بل وأيضاً أبرز القطع المتوفرة بجودةٍ عالية.

قدم المستخدمون عبر علامة FPMe# الكثير من المحتوى بكل أشكاله الممكنة الصور والفيديو والفلوج بل وأيضاً المحتوى النصي لوصف التجربة بشكلٍ أكبر، وهذا الأمر تسبب في إرتفاع المبيعات بنسبة 42% تقريباً فقط بسبب أن العملاء يثقون بتجارب العملاء الاخرين مثلهم وتلك هي النقطة التي قد إستغلتها الشركة بشكلٍ جيد في إظهار هذه التجارب على منصاتها الخاصة بل وأيضاً في مساحات الـ CTA

لا تقتصر إستراتيجية الـ UGC على فئةٍ أو جنسٍ أو عمرٍ معين وأكبر دليل على ذلك هي القصة التالية لعملاق الجمال دوف

ثانياً شركة Dove

تعرف شركة دوف على مستوى العالم بأنها شركة لمستحضرات العناية بالبشرة والشامبو والصابون ذو الجودة العالية، وإذا كنت من مستخدمي دوف فقد تتذكر نوعاً ما من الصابون كان الغلاف الخاص به عبارة عن صوره تضم أربعاً من الأجيال الجدة والأم وإبنتها وحفيدتها كان يعرف هذا المنتج بإسم Dove Beauty Bar

مع تميز دوف في صناعة الإعلانات بشكل مبتكر وغير نمطي إلا أنها قررت أن تزيد من مستوى الإبتكار في حملتها الإعلانية بإسم BeautyStory#

التي قررت الشركة فيها أن تدع الإبتكار للمستخدم

كان الغرض من هذا الوسم BeautyStory# ان يشارك العملاء قصصهم وتجاربهم مع منتجات دوف وقد تفاعل الجمهور مع هذا الأمر بشكلٍ كبير وخصوصاً أن هناك الكثير منهم ممن يملكون قصصاً وذكرياتٍ كثيرة مع دوف مما جعل التفاعل الكبير على هذا الهشتاج سبباً في جعل حملة BeautyStory# من أنجح حملات دوف على مر تاريخها.

شاهد الفيديو: https://youtu.be/pupnHVCS0AU

الجميل في الأمر أن هذه الفكرة كان أساسها أحد العملاء وليس فريق عمل دوف، حيث راسلهم عميلٌ ما يخبرهم بأنه من محبي صابونة Dove Beauty Bar ويمتلك الكثير من الذكريات مع هذا المنتج، لتكون هذه هي شرارة انطلاق حملة BeautyStory#

ثالثاً: شركة Chips

أطلقت شيبسي مصر حملة إعلانية باسم #الضحك_بيحب_الضحك وفكرة الحملة قيام الشركة برسم ضحكات أعلى الكيس وعلى ظهر الكيس QRcode يقوم بنقل العميل إلى فلاتر ضاحكة يمكن من خلالها أن يستخدمها في تصوير نفسه مع الكيس ويقوم بصناعة فيديو قصير ممتع وفكاهي ومشاركته مع اصدقائه أو مشاركته مع هشتاج #الضحك_بيحب_الضحك

وعلى الرغم من مشاركة نجمان كبيران في هذا الإعلان مثل أمير كرارة و أحمد سعد إلا أن الشركة لم تتخلى عن نجمها الأكبير في التسويق لهذا المنتج وهذا النجم هو الجمهور.

شاهد الفيديو: https://fb.watch/geTAntAYjg/

رابعاً: شركة Lenov

رائدة التقنية والصناعات التكنولوجية ولها باعٌ طويل في هذا المجال وبشكلٍ تنافسي قوي أيضاً ولكن هذه الشركة استخدمت إستراتيجية UGC بشكلٍ مختلف حيث استخدمت اسم الشركة LENOVO لتكوين كلمة Love on! التي وضعتها على أحد فروعها الرئيسية والضخمة، لكن هذه الحملة لم تكن تستهدف العملاء فقط بل كانت تستهدفهم بالجمهور الداخلي للشركة وهم الموظفون وبتالي فإن الشركة استخدمت إستراتيجية شبيهةً بـ UGC تسمى الـ EGC أو EMPLOYEE GENERATED CONTENT (المحتوى الذي يولده الموظف)

 اعتمدت لينوفو على هذه الخدعة التسويقية بغرض اكتساب ثقة العملاء وأن العملاء يثقون بتجارب عملاء أخرين مثلهم لذلك حينما شارك الموظفون تجاربهم بكل وضوحٍ ونزاهة مع العملاء الخارجين ولدوا ثقةً كبيرة لديهم، وهناك مصادر تقول بأن المحتوى المنشور من قبل موظف الشركة على حسابه الشخصي قابل للنشر أكثر من 24 مرة من المحتوى الذي تنتجه الشركة بنفسها والسبب (لأن العميل يثق بالعميل أكثر من العلامة التجارية).

تجربة Lenovo تحمل أيضاً سراً صغيراً لكنه من أهم الأسرار في عالم ريادة الأعمال والإدارة وهي حسن التعامل مع الموظفين فشركة التي تعامل موظفيها بشكلٍ أدمي وجيد وتوفر له بيئةً نفسية وعملية صحية مليئة بالتحفيز فهذه المقومات ستجعل الموظف فرداً موثوقاً فيه لدى العملاء الخارجيين لذلك يوصي الخبراء الشركات الناشئة بضرورة التواصل الجيد بين الإدارة والموظفين.

شاهد الفيديو: https://youtu.be/75lqgCuBlXs

الحديث عن إستراتيجية UGC المحتوى الذي ينشئه المستخدم لن ينتهي وهناك العديد والعديد من القصص التي يمكننا أن نتعلم منها كيفية استخدام هذه الإستراتيجية بأكثر من شكلٍ مختلف يفيد مصالح الشركة بل وأيضاً يزيد من سمعتها وثقتها لدى الجمهور كما فلعت Dove وكيف استغلت Free People الأمر أيضاً لصالحها في زيادة معدل المبيعات عن طريق الجمهور نفسه وبطبع ما فعتله Lenovo في استغلال ولاء الموظفين لها لجذب العملاء الخارجين.

حديثنا لم ينتهي بعد عن المحتوى الذي ينشئه المستخدم UGC لذلك تابعونا لقراءة الجزء الثالث الذي سنكشف فيه عن أهم الخطوات لإنشاء حملةٍ إعلانية ناجحة باستخدام إستراتيجية الـ UGC

اقرأ أيضا: 8 أسرار لبناء فريق عمل ناجح وفعال لمشروعك

Facebook
Twitter
LinkedIn

اكتشف المزيد

سنساعدك على إخراج القائد الذي بداخلك

استعد لبناء مهاراتك القيادية الضرورية لنجاحك الشخصي ونجاح شركتك. سنعلمك كيف تخرج أحسن ما عندك وأحسن ما عند موظفيك.

اشترك في نشرتنا البريدية

تعرف على الخبراء

أحمد رشاد

خبير الاستراتيجية وإدارة التغيير، واستشاري تطوير الأعمال، وكوتش للمديرين والتنفيذيين، قاد العديد من الشركات والمؤسسات لنجاحها من خلال خبراته العريضة في قطاعات الشركات متعددة الجنسيات، والشركات العائلية، وغيرها بالولايات المتحدة الأمريكية ومصر

حول بزنس بالعربي

أنت CEO حياتك

بودكاست عربي خاص بالتطوير الذاتي والبزنس، يعرض لما تحتاجه لكي تقود حياة مهنية وشخصية ناجحة، وكيفية الوصول إلى تفكير متوازن، وتصميم لايف ستايل خاص بك، والمهارات الضرورية للبزنس، وتطوير ذاتك، والقيادة الذاتية، وإدارة الوقت، وعادات الصحة والحيوية

بيزنس بالعربي - كن CEO حياتك | © 2023 Business بالعربي | تصميم وتطوير كوادر تك